نافذةُ قلبيِ

2022-09-23
17

بقلم : هبة نور البديري

حينَ فتحت لك نافذة
قلبي دون سواك

وبعد صيام لسنوات خلت
لم يستطع احد

ان يسلب قطعة منه
ها انت تربعت على عرش وداده

انه الود ممزوجًا بالخوف
الخوف من الوقوع

تحت تاثير عينيك
سحر هواك اكتئاب

انا بين جبلين متحركين
يهويان عناق بعضهما

أخاف الهرب
وافرفر لاحتضانهما

لكنني سوف لن انجوماإ

ما ان امزق أو احرم منك

فاشفع لقلبي
بنبض قلبك
فالعشاق
يسريان بدم واحد

اين قلبي؟
اين قلبك؟

ربما اضعنا طريقنا
والتقيا دون علمنا

اذهبنا نبحث عنهما
لناويهما معنا

فلا امان للدهر
ان عصفت بهم

رياح الغدر
فتمزقهمها

فالمحاولات لم تنته بعد
رغم ثقتنا بانها لن تنجح

لكنني حذرة
فانا اعتدت الفراق

واخاف الوحدة
رغم من معي
لكنني عطشى لك….

 

 

التصنيفات : ثقافة وفنون
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان