الشمري يطالب بإعادة التحقيق والمحاكمة لمعتقلين ادينوا ما بعد تحرير الموصل

2024-06-07
35

 

ع.ح.ن-IHN

نينوى -علي دريد النجار

 

صرح النائب عن محافظة نينوى نايف الشمري إنه لا بد من اعادة المحاكمة لالاف المعتقلين الصادرة بحقهم احكام بتهم الارهاب.

وأضاف الشمري انه “بعد عمليات تحرير محافظة نينوى من براثم تنظيم داعش الارهابي تم اعتقال الالاف من ابناء محافظة نينوى وقسم كبير من المعتقلين تم انتزاع الاعترافات منهم بالإكراه والتعذيب والقاضي هو أسير الورق، تم انتزاع هذه الاعترافات من قبل بعض الضباط في مديرية استخبارات ومكافحة ارهاب نينوى من عام 2017 إلى عام 2019 تحوم حولهم شبهات فساد وسيئين”.

وطالب الشمري بإعادة التحقيق، معتبرا ان ذلك يعد انصافا وعدالة، مؤكدا ان لدى مديرية استخبارات ومكافحة أرهاب نينوى شعبة الهاربين، وهي مسؤولة عن جميع وثائق التنظيم لعناصر تنظيم داعش الارهابي.وبين انه يمكن اعادة التحقيق، وان من تثبت بحقه وثيقة في هذه الشعبة، فيعد ارهابيا وعليه ان ينال اشد العقوبات.

 

اما من لم يثبت بحقه وثيقة، فيجب تخصيص ضباط محققين منصفين وإجراء المسح الميداني بحقه، مشيرا الى ان هذه الخطوة ستثبت ادانة المتهم من براءته.

وأكد بأن إعادة المحاكمة يعد مطالبة وطنية تاريخيّة بحق الأبرياء، وان هذه الخطوة لا ترمي لإطلاق سراح المجرمين الدواعش الذين عاثوا في الارض فسادآ، لكن ذلك لا يعني اعتقال ومحاكمة ابرياء لا علاقة لهم بالتنظيم.انتهى

التصنيفات : تقارير وتحقيقات
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان