عقيدتي

2022-09-24
75

بقلم :الكاتبة نرجس حريري

حينما اهتزت عقيدتي اهتز كل شيء بداخلي..
اهتزيتُ واهتزيتُ واهتزيتُ حتى سقطت وتكسرت
اصبحت شتات!!! احاول تجميعهُ
بـ كل قوه ولكن افشل
كل خطوة افشل من الأخرى!

في البداية ظننت هذا الأمر سهل
او سيبقى معي ربما اسبوع ويرحل الشك في العقيده!

ولكن..!!!

حصل مالم اتوقعهُ انتهت اسابيع وانا بنفس الدائرة ادور، احاول البحث عن الاجوبه ولكن افشل
ظننت كل خطوة هي افشل من الاخرى

يااللهي أين أنت عني؟
لماذا كل الذي اطلبه منك يصبح عكسه؟
الخلل بِـ ماذا ؟ بي ام بالدعاء الذي اطلبه؟

لم أكن أتوقع إرجاع قوة الإيمان بعقيدتي صعب إلى هذه الدرجه… جعلني في حاله أعجز عن وصفها

ماهي العقيدة؟

هي مايُعقد عليه القلب..!

الويل لقلبي الذي لا يُعقد على عقيدتي التي تربيتُ عليها

انا اشكي لمن؟ كل الاشياء استطيع ان اقولها
الا هذا الأمر…لا احد اعرفهُ بالواقع يتقبل الحديث عن شكوكي..

وعندما تنتهي هذه الدوامه سيتحدد مصيري
نعم مصيري….!!

هل سأترك ديني أو ابقى عليه

ربما البعض يراني صغيره على هكذا أمور وانا اعرف ولكن المشكله ليست مشكلتي… منذ يوم ولادتي إلى يومي هذا مولعه بقراءة ما يسمى الكتب الدينيه..

حتى اصبحت بهذا الهوس.،

.

التصنيفات : ثقافة وفنون
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان