عـــاجل

ما جرى خلال لقاء الصدر مع الإطارالتنسيقي ، باختصار الصدر عقب اجتماعه بالاطار التنسيقي مغرادا لاشرقية ولاغربية بناء دولة لا بناء سلطة حملة الشهادات العليا في التيار الصدري في واسط تنظم ندوة توعوية حول أسباب تفشي ومعالجات آفة المخدرات عاجل ..الزعيم الصدر يحذر من التهاون في مسالة كشف المعتدين على منزل رئيس الوزراءويتوعد بكشفها مستقبلا السيد الصدر يلتقي بعدد من بالمستقلين الفائزين بالإنتخابات من تحالف العراق المستقل في النجف الأشرف نعود ونقول من أعوادِ المِشنقة إلى أعواد المِنبَر.. زعيم الخط الصدري السيد مقتدى الصدر الصدر يدعو إلى حل الفصائل المسلحة في العراق وتسليم سلاحها إلى الدولة سيدة مغربية تخيط فمها إحتجاجا على عدم منحها كشكا تعمل به وكالتنا تعزي بوفاة الشاعر الكبير سمير صبيح لحظات الانتخاب (المنافسة شرسة والتضليل الاعلامي اشرس) واسط:اشارات بتصدر مرشحي الكتلة الصدرية وحظوظ لكتلة اهالي واسط المستقلة مفوضية الانتخابات تغلق صنادق الاقتراع الخاص في عموم العراق الصدر يثمن موقف الاكاديميين واصحاب الشهادات العليا لموقفهم الداعم للكتلة الصدرية

المدارس في محافظة كركوك العراقية بؤرة لتفشي فايروس كورونا 

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :

وكالة العراق الحر نيوز

بقلم / زينب زكي غائب – النجف الأشرف

 

“ارتفاع في درجات الحرارة والشعور بالصداع والإصابة “بالإسهال” هكذا عبّروا أهالي الطلاب معاناتهم مع أطفالهم بعد أسابيع قليلة من العودة إلى المدارس ، فهذه الأعراض أصابت الطلاب لتنتشر بينهم من طالبٍ إلى آخر وعلاوة على ذلك ظهور الإصابات على الكوادر التدريسية ايضاً وبذلك تزداد أعداد الملامسين والمصابين بتلك الفايروسات.

 

فبعض الطلاب والكادر التدريسي يبدأون عامهم الدراسي بلا كمامات ويواجهون الخطورة بلا لقاح وتضاؤل الحذر مما أدى ذلك إلى فتك الفايروس لأجسامهم.

وأهالي الطلاب لم يكونوا سعداء مما آل إليه الحال ،

 

عادت المخاوف إلى العراق مجدداً من هجوم فايروس كورونا تزامناً مع عودة المدارس بعد الإعلان عن ارتفاع عدد المصابين وظهور حالات بين الكوادر والطلبة .

 

بغض النظر عن نوع المتحور الذي سرعان ماينتقل من شخص إلى آخر ليشكل عدوى لينتشر بين الأطفال والبالغين ، إلّا أن المتحورات باتت تشكّل هاجساً على الأهالي من إرسال أولادهم الى المدارس ، وخصوصاً ان بعض الطفرات زادت قدرتها على التهرب المناعي من الأجسام المضادة وبناءً على ذلك فقد صنفت المتحورات بالمثيرة للقلق .

ونتيجة لذلك قررت السلطات الصحية في محافظة كركوك بإغلاق مدرسة وروضة بسبب تفشي حالات الإصابة بين الطلبة والكوادر التدريسية .

وهذا ماحدثت في روضة ( چيچكلر) الواقعة في حي الضباط بسبب حالات إصابة عدد من المدرسين بالفايروس وأيضاً إغلاق ثانوية الصفوة للبنات الواقعة داخل مجمع غاز الشمال في المحافظة بعد إزدياد حالات الإصابات .

وعليه، قررت السلطات الصحية باتخاذ الإجراءات الازمة للحد من هذه الظاهرة .

وبالحديث مع إحدى الأمهات في محافظة كركوك حيث عبرت عن خوفها الشديد على أولادها من الوباء المنتشر وبين ضياع التعليم واصفةً ذلك بعدم الإلتزام الصحي من قبل بعض الأفراد.

وبالحديث مع سيدة أُخرى عبر الهاتف والتي رفضت بذكر اسمها هنا بأن إحدى المعلمات في مدرسة ابنتها كانت مصابة بالفايروس ورغم ذلك كانت متواجدة بين الطلاب ولم تلتزم المنزل !!!

 

عوامل عديدة أدت إلى انتشار هذا الوباء بشكل متفاقم ، منها الاختلاط اللامحدود وعدم اتخاذ الاجراءات الوقائية كإرتداء الكمامات وتعقيم اليدين وعدم ترك مسافات بين شخصٍ وآخر وإهمال أخذ اللقاحات أو بالأحرى واصفين هذا الوباء بالكذبة سياسية ومؤامرة مما أدت الى تفاقم الأزمة في محافظة كركوك خصوصاً والعراق عموماً.

وفي السياق ذاته ، لابُد للجهات المعنية من رفع مستوى الوعي الصحي لدى الفرد والأسرة من خلال حملات التوعية الصحية والغذائية وحملات رفع مستوى الوعي الاجتماعي باستخدام الصور البصرية والمرئية من مصادر موثوقة كمنظمة الصحة العالمية وهيئة الاعلام والاتصالات ووزارة الصحة والبيئة العراقية ومكتب اليونيسف في العراق.

 

الدول السبع اعتبرت”فيروس كورونا مأساة إنسانية وأزمة صحية عالمية”.

 

نحن نعلم أن الحياة في الإنعزال صعبة ولاتطاق ولكن المطلوب هو التخلي عن حريتك نوعاً ما وإن تغيّر نمط حياتك تحسبًا لأي طارئ.

 

علماً ان فايروس كورونا لا يقتصر على المدارس فقط بل يشمل كل الأماكن التي تضجّ بالوجود البشري كالمطاعم والمقاهي وأماكن التسوق وغيرها .

 

اللقاح هو الحل

المعركة مع كورونا لم تنته فلا زُلنا نقاتل من أجل البقاء على قيد الحياة ، لازلنا نرى خسائر بالأرواح ، وبعضنا دفن أحبائه ليتحمل لوعة الفراق وبعضنا يرى أحد أفراد عائلته يصارع الموت في إحدى غرف المشفى ، كل هذه جحيم لايُعاش .

الدول حول العالم تشهد عدة اصابات وتحديداً المتحور دلتا ، الأسرع انتشارا مما شهدناه سابقا ، بين فئات عمرية التي لم تتلق اللقاح بعد .

 

ولكي ندرأ هذه المخاوف قليلاً ، لابُد من أخذ اللقاح والالتزام بالوقاية الصحية ، فاللقاح هو الأداة الوحيدة التي نمتلكها لمواجهة متحور دلتا أو حتى أي متحور مستجد آخر ، وبالطبع الفايروس سيكون أسرع انتشاراً في لأماكن التي تكون نسب التلقيح فيها ضئيلة.

 

فاللقاح أنسب خيارً وأكثر فعالية حتى اللحظة للحماية من أي مضاعفات ولاسيما بعد إعلان تصاعد الموقف الوبائي في أوروبا.

فاللقاحات المتوفرة حالياً مثل بي فايزر و أسترازينيكا و مودرنا هي اللقاحات الفعالة للغاية ضد المتحور دلتا بحسب المعطيات الأخيرة ، لايمكن أن تتسبب لقاحات الناقلات الفيروسية العدوى بكوفيد 19 أو بالفيروس الناقل. أيضا، لن تصبح المادة الوراثية التي يوصلها الناقل جزءا من حمضك النووي. لقاح جانسن/جونسن المخصص لكوفيد 19 هو لقاح يستخدم تقنية الناقلات. كما أَنْتَجت أسترازينيكا وجامعة أكسفورد لقاحًا مضادًا لكوفيد 19 بتقنية الناقلات.

 

نحن بانتظار ماسيقوله العلم وبانتظار الخطوة التالية مع هذا الفايروس الفتاك.

 

اعتقال تاجر مخدرات بحوزته مادة الكريستال في النجف
هيئة استثمار النجف تحذر من ازدياد عدد المساكن العشوائية في المحافظة
رئيس مجلس الوزراء السيد مصطفى الكاظمي يستقبل بطريرك كنيسة المشرق الآشورية في العراق والعالم
معاون محافظ للشؤون الخدمات يعلن عن المصادقة على تحديثات تصاميم المناطق العشوائية
اعتصامات للخرجين التربويين للمطالبة بحقوق العمل في محافظة النجف
الاتحاد العراقي لكرة القدم: يصدر بيانا بشأن احداث مباره الشرطة واربيل
محافظة ذي قار تفتتح دائرة التسجيل العقاري في الغراف
مكتب السيد الشهيد الصدر (قدس سره) يقيم مؤتمراً فكرياً موسعاً لأئمة الجمعة
اللجنة المكلفة من قبل القائد الصدر تزور مقر هيأة الحشــد الشــعبي
ذي قار تفتتح ثلاثة مشاريع حيوية الاسبوع المقبل
السيد مقتدى الصدريستقبل وفد منتخب شباب العراق لكرة القدم ويشيد بانجازهم الكبير
ممثل الصدر في ذي قار يفتح الطريق الرابط بين الفجر وآل بدير بعد قطعه من قبل المتظاهرين
ثورة الجياع .. صنع أمبريالي أم أمرٌ رباني
صحة الكرخ تختم المؤتمر العلمي السنوي الدولي بمشاركة كبرى الشركات العلمية الراعية له
شرطة المثنى: قسم العلاقات والإعلام يقوم بحملة توعية حول مخاطر الرمي العشوائي
الجيش الإيراني يكشف عن طبيعة الانفجار قرب موقع “نطنز” النووي
قائد شرطة كربلاء يثني على الجهود التي بذلها قسم شؤون المخدرات والمؤثرات العقلية في القاء القبض على شبكة تجار المخدرات
محافظة ذي قار تعلن وصول مضخات ماء كهربائية لمعالجة شحة المياه في المحافظة
محافظة ذي قار تعلن عن زراعة ٢٢٥ الف دونم من المحاصيل الشتوية في المحافظة
ذو الاقلام الشريفة هم جند الحقيقة ودرعاً ضد الخديعة
بالصور.. ارتفاع منسوب المياه الى نهاية الجسر وغرق المزارع على ضفاف نهر دجلة في واسط
أستراليا ترفض توقيع اتفاقية تجارية مع بريطانيا
القوات العراقية تمسك زمام السيطرة على شبكة انفاق داعش في تلعفر
الكاظمي خلال زيارته لواسط:من غير المعقول والمقبول استيراد العراق للمحاصيل الزراعية
أفكار ناخب
مسودة مشروع لتأسيس صندوق الصحة الدولي  (IHFDI)للتنمية والاستثمار
تجدد التظاهرات المطالبة بالكشف عن قتلة إيهاب الوزني في كربلاء(صور)
بوتين يهنئ ترامب ويدعوة لإخراج العلاقات الروسية الأمريكية من الأزمة
الحكومة المحلية في واسط تنظم اجتماعاً دوريا للأقسام الفنية في المحافظة
محافظ واسط يحمل وزارة المالية مسوؤلية تاخير اجراء قانون تعظيم الايرادات المحلية ويطالب الامانة العامة لمجلس الوزراء للتدخل لحل الاشكاليات
أنباء تفيد بوقوع اصابات جراء أنفجار أسطوانة أوكسجين داخل أحد الأحياء الصناعية غربي العاصمة بغداد
العراق يبلغ ايران بشان طوق كسرى محذرا من انهياره
الاتصالات تعلن اصلاح العطل المتسبب بضعف خدمة الانترنت وتكشف مصدره
البحرين تعين أول سفير لها لدى إسرائيل
صة واسط : ضبط كمية من علب البسكويت تركي المنشأ منتهية الصلاحية واتلافها
الاجراءات المتبعة في حال ارتفاع درجة حرارة طفلك
أنتحار فتاة داخل منزلها في ذي قار
نقابة الصحفيين العراقيين تدعو اعضاءها لتجديد عضوياتهم تمهيدا لاجراء الانتخابات
شرطة بغداد تلقي القبض على عصابة نصب وإحتيال
الامن الوطني يضبط اكثر من نصف مليون علبة دوائية مهربة ومنتهية الصلاحية في منطقة الحارثية ببغداد
تابعونا على الفيس بوك