ممثل المرجعية الدينية : ندعو الى توثيق بطولات المقاتلين الذين سطروا اروع القصّص الواقعية في معارك القتال ضد داعش

2016-08-05
91

العراق الحر نيوز / النجف الاشرف

دعا ممثل المرجعية الدينية في النجف الاشرف لسيد أحمد الصافي وخلال القاءه خطبة الجمعة لهذا اليوم  بضرورة توثيق بطولات المقاتلين والذين سطروا اروع

القصّص الواقعية في معارك القتال ضد داعش في ارض المعركة ،واستشهد بأحد أبطال الحشد الشعبيّ المقدّس وهو المصوّر أمجد عبد سالم الذي بُترت كلتا ساقيه خلال معارك تحرير جزيرة الخالدية شرقيّ الرمادي، هذا اشار الى ان هذا المقاتل قد كان خطب امرأة، وهذه الخطبة استمرّت تقريباً لأكثر من خمس سنوات أو أقلّ من خمس سنوات بقليل وهو يذهب الى أهلها، لكونها الوحيدة لأهلها فأهلها يضنّون بها لأنّها عزيزة عندهم فحاولوا أن يشرطوا شروطاً وهو لم يملّ من القضية، الرجل من أهل الناصرية وخطب المرأة بالنتيجة الأهل وافقوا بعد هذه الفترة الطويلة، والبنت هي من أهل الديوانية.
واضاف انه ذهب الى جبهات القتال، وأصيب في منطقة الخالدية والإصابة كانت بليغة فبُترت كلتا رجليه، الآن الرجل يسمعني وهو في المستشفى وهو رجلٌ موضوعيّ، فبعد أن أفاق من هذه الإصابة طلب من أهله أن يعتذروا من هذه المرأة باعتبار أنّ وضعه خاصّ، عندما وصل الخبر الى أهل البنت وسمعوا بإصابته كانت النتيجةُ على عكس ما ظنّ هو، فالأهل أصرّوا و قالوا نعقد القران في المستشفى وفعلاً جاءوا قبل يومين وانعقد القران في المستشفى، خمس سنوات لكنْ لأنّه تعامل مع البلد تنازل الجميع عن كلّ شيء، .

وقال نحن دائماً في بعض الحالات الكلمات تعجز عن وصف بعض ما عندنا من طاقات وبعض ما عندنا من نفوس وبعض ما عندنا من قلوب ومن سخاء في النفس، الحقيقة أنّ هذا الوطن فيه رجال وفيه نساء وفيه عوائل من الضروريّ على القائمين أن يلتفتوا وأن يهتمّوابهم ،وهذه هي المواقف الإنسانيّة الحقّة،

ودعا الصافي ،جميع المتصدّين الى أن يوثّقوا ويلتفتوا اليه، ونحن نملك جزءً مهمّاً وهو الدعاء له ولهذه العائلة الكريمة التي قبلت وتشرّفت بهذا الرجل الذي أوصى أن تكون قدماه فداء للعراق وهذه وصيّته.انتهى

التصنيفات : ثقافة وفنون
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان