معصوم يدين “بشدة” تفجير أبو غريب ويدعو لاعتقال الجناة

2016-06-28
87
دان رئيس الجمهورية فؤاد معصوم، الثلاثاء، “بشدة” التفجير الانتحاري الذي استهدف مسجدا في قضاء أبو غريب غربي بغداد، فيما دعا القوات الأمنية الى بذل مزيد من الجهود من اجل اعتقال الجناة.

وقال موقع رئاسة الجمهورية في بيان، إن “معصوم أدان، اليوم، التفجير الإرهابي الانتحاري الذي وقع، أمس، وسط المصلين اثناء صلاة التراويح في أحد المساجد بقرية الحريث في منطقة الزيدان التابعة لقضاء أبو غريب غربي بغداد، ما أسفر عن استشهاد وجرح مواطنين ابرياء كانوا متفرغين للعبادة خلال الشهر الفضيل”.
ودعا معصوم، السلطات الأمنية إلى “بذل كل جهد لإلقاء القبض على الجناة وإرسالهم الى العدالة”، معربا عن “الحزن لاستشهاد وجرح العشرات من المدنيين العراقيين جراء هذه التفجيرات الإجرامية”.

وأضاف معصوم، أن “هذه الاعتداءات الإرهابية النكراء يجب أن لا تمر بلا قصاص عادل وسريع”، مشددا على اأ “شعبنا لن يغفر للإرهابيين القتلة هذه الجرائم”.

وكان انتحاري يرتدي حزاما ناسفا فجر نفسه مساء، أمس الاثنين، داخل جامع النور في منطقة الزيدان بقضاء أبو غريب غربي بغداد، ما أسفر عن مقتل ستة أشخاص وإصابة 18 آخرين بجروح، بحسب مصدر امني في الشرطة.
التصنيفات : اخبار العراق
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان