المالكي يرفض ظرب المشروع الاسلامي ويؤكد اان الدستور كتب تحت دوافع الخوف والطمع

2016-06-28
82

أعرب رئيس ائتلاف دولة القانون نوري المالكي،


الثلاثاء، عن رفضه لـ”ضرب المشروع الاسلامي” في العراق، فيما لفت الى أن الدستور كُتب تحت دوافع “خوف وطمع”.

وقال المالكي إن “هناك من يريد ضرب المشروع الاسلامي وهذا بالنسبة لنا خط أحمر، فكما لا نريد أن نضرب مشاريع الآخرين من باب أولى لا نقبل لأحد أن يضرب المشروع الاسلامي”.

وفي سياق آخر، أضاف المالكي، أن “الدستور لم يأتِ بشكل دستور يبني دولة، وفيه ألغام كثيرة”، مشيراً الى أن “الدستور كُتب تحت دوافع خوف وطمع والرغبة بالعودة الى الماضي”.

وكان المالكي حذر، السبت (9 نيسان 2016)، من تحول الاصلاح الى “مؤامرة لضرب المشروع الاسلامي

التصنيفات : اخبار العراق | سياسية
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان