المالكي للمعزين بتفجير الكرادة: وعي الشعب أسقط المؤامرة وفوت الفرصة على الاعداء

2016-07-10
94

أكد الأمين العام لحزب الدعوة الاسلامية نوري المالكي، الأحد، أن وعي الشعب العراقي أسقط “المؤامرة” وفوت الفرصة على “الأعداء” في استغلال نتائج عملياتهم “الارهابية”، معتبراً تضامن العراقيين بشأن تفجير الكرادة دليلاً على متانة الوحدة الوطنية.

وقال مكتب المالكي في بيان إن “الأمين العام لحزب الدعوة الاسلامية نوري كامل المالكي استقبل في مقر حزب الدعوة الاسلامية مساء اليوم، جمعاً غفيراً من المواطنين الذين حضروا لتقديم واجب العزاء والمواساة بشهداء الحادث الارهابي الذي استهدف منطقة الكرادة”.
وذكر المالكي، بحسب البيان، أن “وعي الشعب العراقي أسقط المؤامرة وفوت الفرصة على الأعداء في استغلال نتائج اعتداءاتهم الارهابية التي خططوا لها واتخذت من الدين شعاراً لها”.

وأكد رئيس الوزراء السابق، “وقوفه مع ذوى الشهداء والجرحى في محنتهم”، معتبراً “مواقف التضامن والتعاضد التي أبداها الشعب العراقي حيال التفجير الإرهابي اكبر دليل على متانة الوحدة الوطنية وافلاس وفشل المتآمرين أصحاب المشروع الوهابي التكفيري في تحقيق أهدافهم”.

وشهدت بغداد في الساعات الأولى من صباح الأحد (3 تموز 2016)، مقتل واصابة عشرات الأشخاص بتفجير نفذه انتحاري يقود سيارة مفخخة في منطقة الكرادة وسط العاصمة.

استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان