https://iq-alhurnews.com/wp-content/themes/exl_gift_ver3
عـــاجل

وكالتنا تعزي بوفاة الشاعر الكبير سمير صبيح لحظات الانتخاب (المنافسة شرسة والتضليل الاعلامي اشرس) واسط:اشارات بتصدر مرشحي الكتلة الصدرية وحظوظ لكتلة اهالي واسط المستقلة مفوضية الانتخابات تغلق صنادق الاقتراع الخاص في عموم العراق الصدر يثمن موقف الاكاديميين واصحاب الشهادات العليا لموقفهم الداعم للكتلة الصدرية النائب حسن جلال الكناني:ايام ونصبح على اعتاب تنفيذ برنامج حكومي اصلاحي شامل يلبي تطلعات الشارع العراقي تطابق رؤى التيار الصدري مع بيان المرجعية دافع قوي لانجاح الانتخابات زعيم الخط الصدري:الانتخابات شأن داخلي ويحذر دول الجوار وغيرها من التدخل بها ترغيبا او ترهيبا عاجل ..الصدر يهدد المطبعين باجراءات صارمة في حال عدم اعتقال المشاركين بموتمر التطبيع باربيل الشائعات في زمن يقل فيه الصدق تجمع اهالي واسط المستقل كيان يتبنى مطالب وحقوق ابناء محافظتهم عبر الانتخابات البرلمانية المستقل والبرلمان ( نظرية الوَهَم ) الخدمة الالزامية في دور التشريع العنفُ الأسري بينَ النشاة والتداعيات الثقة كيف نمارسها في ظروفنا الحالية؟

الكتل السياسية تبديل (عليوي ،،بعلاوي ) وهيمنة مطلقة على قرارت البرلمان والحكومة

بواسطة » الوقت \ التاريخ : المشاهدات :

image
العراق الحر نيوز : رحيم العتابي
رغم السنين العجاف التي مرت بالعراق بعد مرحلة التغيير التي حصلت ، وبعد ان شاعت امراض الفساد وتفشت في مختلف اروقة مفاصل العمل ،بدأً من اعلى هرم يتمثل بأروقة رئاسة الجمهورية والبرلمان والحكومة ،وبعد ان فضح أمر ساسة العراق في كل انحاء المعمورة واصبح أمرهم مفضوح بين عامة الناس في المجتمعات ، باعتبارنا بلد مسلوب الارادة من قبل هولاء الثلة التي حكمت العراق دون اي شعور ودون اي وازع للمسؤولية ودون اي شعور واحساس بمعاناة المجتمع العراقي الذي اصبح معدوما وحاله يرثى له ،أذ أصبح كاليتيم التائه الذي يلف الطرقات ، فما حان ان الرزايا قد تكالبت على هذا الجرح النازف ، والاستمرار في تجاهل وتغافل حاله ، فلابد من وجود من يضع البلسم على جرحه .
فبرغم الصراخ والعويل والنحيب من قبل ثكالى والايتام والارامل والبؤساء والمحرموين والمشردين والمهجرين والنازحين جراء تداعيات الحروب والارهاب لعصابات داعش وغيرها ،والدمار والاقتتال الطائفي والاجرام والحقد الدفين لدول التي تدعي الاسلام ودول الغرب الاستعمار البغيض ، ودول الحقد والكراهية ،ورغم صيحات مرجعيات الدين وقدوات الاصلاح ،ومنها القليل الذي تصدى بصوت وموقف مشرف لطرد الفساد والتخلي عن جهوية او فئوية او مصلحية ، ورغم اصوات غيارى العراق وشرفاء العالم التي تعالت ،بان انقذو وانتشلوا الواقع ،وحاولوا اصلاح امركم وامر بلادكم ياساسة العراق ، ورغم صولات وجولات الثائرين ضد الفساد في ساحة التحرير والخضراء ،ورغم ارغامكم بسماع مطلب الشعب ، الا اننا نجد اصراركم يزداد ياكتل العراق السياسية ، قد تستمرون بنهجكم واجتمعتم في غرفكم المترفة بالخضراء لتلبسوا السلطة التنفيذية بثوب جديد تحت مسمى ( الاصلاح) والتكنو قراط الجديد ( منها وبيها ) وباختياركن ومن اوساطكم حصرا لاغير وتحت مسمى التغيير باخراج المفسدين والسراق والمقصرين باخرين لاينتمون للاحزاب والكتل وبعيدا عنها ،الا ان الحال وبعد مخاض عسير دام لاكثر من عام لياتي رئيس الوزراء باسماء فرضت عليه رغما من قبلكم حصرا، رغم ان بعضكم من ينادي بالاصلاح وكان الرفض حاضر منكم لاي تسمية (وزير ) من خارج حصصكم التي وزعتموها بينكم وكان العراق اصبح ملكا لكم (طابو) وكأرث تركه لكم ابائكم واجدادكم ، وانه ضيعة من ضياعكم .
فبالامس اتيتم بمن عاث خرابا ودمارا وفسادا ولهوا ونهبا بالعراق لتجيئو ببعض الاسماء حصرا دون أفساح المجال امام من تولى مهام ادارة الحكومة ومسؤوليتها ان يختار بارادته وكي يكون مسوؤل عن اي تقصير ويحاسب المقصر ،اليوم عدتم ياسة يامحترمين بمن تشاءون ورفضتم اي مسمى الا من حصتهم او مكونهم ومن غير دكاكينكم ،فاليوم بتجاهلكم رأي الشعب قد صادرتم اي حق له واي مشاعر وحقوق له بحرية الاختيار والتمثيل في الحكومة وكانكم السيف المسلط على رقابهم ، وبفعلكم قد اصبح الوجع والالم والجرح اكثر الما بعد تبديل سعيكم بتبديل (( عليوي …بعلاوي))
فاي اصلاح واي تغيير واي تحسن بواقعك ياعراق ننشده مدام هذه افعال من يمثلك ياشعب ، هنا نقول الى متى الصمت والذل والمهانة والحرمان والاستبداد من قبل ثلة جثمت على صدرك وانت في سبات اين انت ياشعب من حالك الذي اصبح مسخرة لشعوب العالم واي مصير ينتظرك ،واي هاوية سيهوي بها اجيالك ، اي حال للمساكين الذين خضعوا لارادة لاتشعر قيد انملة بمعاناتكم وهي منعمة ولاتشعر بألمكم وهي معافاة ، وكل الاسف على مجتمع تربعت على دفة وعضه رموز قلت كلمتهم لردع الباطل واكتفت بالقليل من النصح واستمرت بصمتها وكانها ضيف ولايعنيها الامر ، الا من صدح صوته وكان نبراسا لرفض الباطل رغم كل التحدي والرفض والحقد والعراقيل والصعوبات التي وضعت امام ارادته ولكن الصوت الواحد ، يحتاج الى تضامن لاجل ازاحة من كان سببا لازالة الاستبداد والسلطنة والظلم والفساد والتمسك بالكراسي والمصالح والمنفعة الشخصية على حساب الجياع ، فكفى تباكيا وكفا تفرجا وكفى سباتا وانهظوا لاجل انتشال البؤس والتعب والشقاء الذي لاح وجوه واجساد المستضعفين والمعدمين والمحرومين.انتهى

وفاة الشاب علي الحيدري أثر حادث سير على طريق كوت_بغداد قبل قليل
القائد العام للقوات المسلحة يصدر توجيهاً للقيادات العسكرية والأمنية
وكالتنا تعزي بوفاة الشاعر الكبير سمير صبيح
أفاد مصدر مطلع بمقتل شخص بطلق ناري على يد زوجته في قضاء الصويرة بمحافظة واسط
شرطة ديالى تلقي القبض على امرأة قتلت ضرتها
مدرب النجف يستقيل بعد الخسارة القاسية أمام نفط البصرة
القضاء يوضح آلية التعامل مع الطعون ويحدد شروط اللجوء إلى العد اليدوي
الصدر يوعز لادارة مشروع البيان المرصوص بالاعتناء بالمدارس ووزير التربية يشيد بالمبادرة
على الهامش
أنتشار أمني مكثف قرب حول محيط المنطقة الخضراء ببغداد
أسعار صرف الدولار مقابل الدينار العراقي تشهد إنخفاضًا ملحوظًا
وفاة طفل باثر صعقة كهربائي في الكوت
وفاة والدة اللاعبة الدولية المغربية نوال المتوكل
رئيس الوزراء المغربي السابق بعود لمزاولة مهنة الطب بعيادته بعد انهاؤ فترة توليه مهامه
الناطق الرسمي باسم القائد العام للقوات المُسلحة يعلن عن اعتقال منفذ ابو عبيدة المسؤول عن تفجيرات في بغداد
جهاز المخابرات العراقي يصدر بيانًا تفصيليًا بشأن اعتقال غزوان الزوبعي
التربية تبين تفاصيل إقرار عبور تلاميذ المراحل الأربعة الأولى
الكاظمي يعلن عن القاء القبض على المنفذ لتفجير الكرادة الدامي
إنتهاء مظاهرات الرافضين لنتائج الانتخابات في البصرة بعد يوماً واحد على انطلاقها
هيئة الحشد تتبرأ من لواء الوعد الصادق
العبادي يوجه بتحمل نفقات زواج مقاتل في المعارك ضد داعش بترت ساقاه
أهم النقاط التي طرحها رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي خلال أجتماعه بالممثلين الدائميين لدول حلف شمال الأطلسي في بروكسل.
مكتب حقوق الانسان يكشف عن حصول ٣٠ حالة اصابة بمرض السرطان بمناطق حي الجهاد في واسط
الشرطة الاتحادية تحرر قرية قبر العبد وتقترب مسافة 5 كم عن مطار الموصل
بدء الآن.. اجتماع الهيئة العامة لتحالف الاصلاح والاعمار.
بطولة العراق الدولية للشطرنج تنطلق اليوم بمشاركة 14 دولة
عاجل …. الدفاعات ‎السعودية اعترضت ودمرت طائرة مفخخة بدون طيار أطلقها الحوثيون تجاه المملكة
وزارة العمل تعلن اطلاق اسماء الوجبة الجديدة من الاسر المتقدمة للشمول براتب الاعانة الاجتماعية في بغداد والمحافظات
 وزير الداخلية يوجه ببذل المزيد من الجهود لفك الازدحامات المرورية
شركة Alcatel الفرنسية تجري عقل عمل مع شركة البصمة الماسية
هيئه المنافذ الحدوديه تحبط محاوله تهريب ادوية في ميناء ام قصر
الحكومة المحلية في بابل تناقش الصلاحيات المنقولةلبعض دوائر المحافظة
عاجل …إقتحام المربع الأمني في أيمن الموصل
خليه الإعلام الأمني: الطائرات العراقية تدمر كهوفاً لداعش في صلاح الدين
العمل تطلق الدفعة الثالثة من اعانات الحماية الاجتماعية
الحشد الشعبي يطلق عملية ” النفير الحق ” لتطهير ضفتي نهر الوند في ديالى
مانشستر يونايتد يحقق أول 3 نقاط له في  الدوري الانكليزي بالفوز على ليستر سيتي
إيران تغلق سفارتها وقنصلياتها في تركيا بعد اغتيال السفير الروسي
مصدر مطلع:محافظ ذي قار تمت اقالته من قبل رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي على خلفية احداث العنف الاخيرة وليس كما اشيع عنه بتقديم استقالته.
المحكمة الاتحادية تصدر حكماً بشأن قانون مجالس المحافظات
تابعونا على الفيس بوك