العراق يرحب ببيان لمجلس الأمن تضمن دعم جهود تحرير نينوى

2016-11-03
193

العراق الحر نيوز / بغداد

رحبت وزارة الخارجية العراقية، الخميس، ببيان لمجلس الأمن الدولي الذي تضمن دعم جهود حكومة العراق في تحرير محافظة نينوى من تنظيم “داعش” الارهبي وحث الدول في منظمة الأمم المتحدة على النظر في تمويل خطة الاستجابة الإنسانية للأوضاع في الموصل.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد جمال في بيان تلقت العراق الحر نيوز نسخة منه إن “وزارة الخارجية العراقية تعبر عن ارتياحها وترحيبها بالبيان الصادر عن الجلسة المغلقة التي عقدها مجلس الأمن يوم 2/11/2016 لمناقشة جهود الحكومة العراقية لاستعادة مدينة الموصل والأوضاع الإنسانية فيها“.

 

وأوضح جمال أن “البيان تضمن الإعراب عن الدعم القوي للجهود الانسانية والعسكرية للحكومة العراقية الرامية لتحرير محافظة نينوى ومواجهة الازمة الانسانية فيها”، لافتا الى أن “الدول الاعضاء حثت جميع الدول في منظمة الامم المتحدة على النظر في تمويل خطة الاستجابة الانسانية للاوضاع في مدينة الموصل والتي لا تزال دون مستوى الطموح من ناحية التمويل من اجل تعزيز جهود الاستجابة الانسانية في ظل استمرار العمليات العسكرية“.

وكان مجلس الأمن الدولي أدان، اليوم الخميس (3 تشرين الثاني 2016)، استخدام تنظيم “داعش” للمدنيين في الموصل كدروع بشرية، وفيما أكد دعمه لجهود الحكومة العراقية في التعامل مع الأزمة الإنسانية، أبدى رفضه انتقال عناصر التنظيم من العراق إلى سوريا.

وتواصل القوات الأمنية المشتركة بمساندة طيران الجيش والتحالف الدولي عملية تحرير مدينة الموصل من قبضة “داعش”، وذلك بعد إعلان القائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء حيدر العبادي انطلاق ساعة الصفر في (17 تشرين الأول 2016) لتحرير نينوى. انتهى ح

 

التصنيفات : سياسية
استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان