الامم المتحدة تصدر بيان حول تقرير يروي تفاصيل شهادات أيزيديين ناجين من فظائع داعش في العراق
 جنيف/بغداد، 18 آب 2016-

2016-08-19
99

العراق الحر نيوز/ متابعة

أصدرت الأمم المتحدة يوم الخميس تقريراً يحتوي على شهادات مؤلمة لأيزيديين نجوا من الفظائع التي ارتكبها تنظيم داعش في العراق منذ هجومه على سنجار في شهر آب من عام 2014، بما في ذلك روايات تحدثت عن ممارسة التنظيم وعلى نحو منهجي وواسع النطاق لعمليات قتل وممارسات عنف واسترقاق جنسيين وضروب من المعاملة القاسية واللاإنسانية والمهينة وحالات إكراه على تغيير الديانة والتهجير القسري، من جملة انتهاكات أخرى للقانون الدولي لحقوق الإنسان والقانـون الإنسـاني الـدولي.
ويضم التقرير الذي أعدته بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) ومكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، روايات أولئك الذين كانوا ضمن الـ 308,315 شخصاً (غالبيتهم من الأيزيديين) والذين فروا من قضاء سنجار عام 2014. ويُقدّر عدد الأيزيديين الذين مازالوا نازحين عن ديارهم بـ 360,000 شخص وهم يعانون من نقصٍ خطير في خدمات الرعاية النفسية التي هم في أشد الحاجة إليها.
وتحدثت النساء اللاتي قابلهن موظفو الأمم المتحدة. انتهى

استضافة وتصميم: شركة المرام للدعاية والاعلان